الرئيسية / أبطال من ذهب / حسين الشحات.. رفض الأبيض وابعده القدر عن القلعة الحمراء.. فأحرز فضية كأس العالم للأندية

حسين الشحات.. رفض الأبيض وابعده القدر عن القلعة الحمراء.. فأحرز فضية كأس العالم للأندية

 

كتب / محمد إيهاب 

 

حقق نادي العين الإماراتي المركز الثاني والميدالية الفضية لبطولة كأس العالم للأندية وذلك بعد خسارته في المباراة النهائية أمام ريال مدريد بنتيجة أربعة اهداف مقابل هدف وحيد للعين.

 

وبهذا الإنجاز للفريق العيناوي أصبح حسين الشحات حديث الساعة في مصر والوطن العربي، بعد مساهمته في حصول فريق العين الإماراتي على المركز الثاني في هذه البطولة، بعد الفوز على فريق ريفلب بليت الأرجنتيني بركلات الترجيح في الدور نصف النهائي.

وكان العين قد تفوق على الترجي التونسي في المباراة المؤهلة للدور نصف النهائي بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل أحرز منهم حسين الشحات هدف وصنع هدف.

وتستعرض لكم شبكة ESN أهم محطات اللاعب حسين الشحات في سياق التقرير الآتي.

حسين الشحات، إبن مدينة السلام، صاحب الخمسة السبعة وعشرين عامً، الذي بدأ في ممارسة كرة القدم بنادي مدينة نصر وهو بعمر أربع سنوات وسرعان ما انتقل الى فريق الشرقية للدخان والذي قضى به الفترة الأكبر في حياته الكروية، إلى أن صعد للفريق الأول بالنادي ومنه انتقل الى نادي مصر المقاصة.

 

وشارك الشحات مع مصر المقاصة في الدوري المصري في 81 مباراة سجل خلالهم 13 هدف بينما صنع 17 آخرين، ليكن هذا الضوء الأخضر في حياته الذي من خلاله بات صراع قطبي الكرة المصرية، إلا ان اللاعب أعلن في تصريحات صحفية أنه لن يلعب في مصر إلا للنادي الأهلي وإلا لن يترك مصر المقاصة.

 

وبعد رفض اللاعب الإنتقال لصفوف نادي الزمالك، وفي نفس الوقت كان إهتمام القلعة الحمراء باللاعب بدأ يتلاشى، قرر الشحات أن يبدأ رحلته الإحترافية فانتقل الى نادي العين الإماراتي، فرحل من المقاصة على سبيل الإعارة، ثم على سبيل البيع النهائي بعقد يمتد لثلاث سنوات.

وشارك حسين الشحات مع العين الإماراتي في 23 مباراة أحرز خلالهم 13 هدف بينما صنع 15.

 

ليتوج حسين الشحات مجهوده الاحترافي بالميدالية الفضية لكأس العالم للأندية ليعد بذلك أول مصري يحقق هذا الإنجاز التاريخي.

 

شاهد أيضاً

نتائج الجولة الرابعة عشر من الدورى المصرى لكرة اليد للمحترفين

أقيمت اليوم الخميس مباريات الجولة الرابعة عشر من بطولة الدورى المصرى لكرة اليد للمحترفين للموسم …