الرئيسية / الرئيسية / حوار المدير الفنى لمنتخب مصر للسباحة كابتن شريف حبيب مع ESN (الجزء الأول)

حوار المدير الفنى لمنتخب مصر للسباحة كابتن شريف حبيب مع ESN (الجزء الأول)

 

moh-sh.habib

كتب: محمد رمضان

يتوجه موقع ESN بالشكر للمدير الفنى لمنتخب مصر للسباحة كابتن شريف حبيب على الحوار التفصيلى عن السباحة المصرية و مستقبلها و الذى سيتم نشره على 3 أجزاء.

 

 كانت بداية معرفة كابتن شريف حبيب بأحمد أكرم فى سبتمبر 2012 عندما تولى تدريب الفريق الأول للنادى الأهلى. فى ذلك الوقت كان لازال أكرم عائدا من بطولة أفريقيا للكبار بكينيا بعد أن فاز بالميدالية الذهبية لسباق 200 متر فراشة بزمن قدره 2.03 دقيقة.

 

يقول المدير الفنى الحالى لمنتخب مصر من أجل تطوير أرقام أكرم فى سباق 200 متر فراشة كان لا بد من تنمية التحمل لديه عن طريق السباحة الحرة لمسافات طويلة و ليس الفراشة فوجدت استجابة هائلة و تطور مذهل لأرقامه سواء فى السباحة الحرة أو الفراشة و فى وقت قصير.

 

فى أول بطولة جمهورية بعد عودته من أفريقيا أشركته فى سباقاته المعتادة انذاك 200 و 400 متر حرة و متنوع و 200 متر فراشة و الذى حطم رقمه فيه بثانيتين 2.01 دقيقة.

 

بعدها مباشرة و فى البطولة التالية قررت الدفع به فى سباق 1500 متر حرة للمرة الأولى و حطم فيها الرقم المصرى بزمن قدره 15.35 و بدأت الثقة تزداد بيننا يوم بعد الاخر.

 

لم يصمد هذا الرقم طويلا بعد أن سجل أكرم فى بطولة الجمهورية زمن قدره 15.10 دقيقة و هو لازال بسن ال 16 عام وقتها تأكدنا أن حلم التتويج عالميا أصبح قريب فهو رقم خرافى لتلك المرحلة السنية.

 

فى أغسطس 2014 وبعد أقل من عامين فقط من التدريب على سباقات التحمل للسباحة الحرة استطاع أحمد أكرم تحقيق ذهبية أوليمبياد Nanjing للشباب فى سباق 800 متر حرة متقدما بفارق أكثر من ثانيتين عن صاحب المركز الثانى.

 

فوز أحمد أكرم بذهبية أوليمبياد الشباب و من قبلها فوز فريدة عثمان بذهبية بطولة العالم للناشئات بعد أن حطمت الرقم العالمى لسباق 50 متر فراشة أعطى الأمل للجميع و جعل الحلم مشروع لسباحى مصر بالوصول لمنصات التتويج عالميا.

 

بعد تتويج أكرم بعام واحد استطاع سباحى منتخب مصر أن يكونوا أكثر فريق تحطيما لأرقامه الوطنية لعام 2015 متوفقين على جميع منتخبات العالم.

 

فى بطولة العالم للكبار 2015 بروسيا كان حصول أكرم على المركز الرابع فى سباق 1500 متر حرة و فريدة على المركز الخامس بسباق 50 متر فراشة  انجاز يحدث للمرة الأولى فى تاريخ السباحة المصرية و لكن كنا على يقين داخل اتحاد السباحة أنه لا يزال من الصعب الحصول على ميدالية أوليمبية بدورة ريو.

 

قبل الذهاب الى الدورة الأوليمبية فى البرازيل أجبرت ظروف أكرم الدراسية على الاستمرار بجامعتة فى ولاية South Carolina بالولايات المتحدة فى الصيف فهو متفوق جدا. فلم يكن الوقت كاف لتجهيزه للأوليمبياد. و عندما وصلنا الى ريو و قبل بدأ المنافسات تهافتت عليه وسائل الاعلام المحلية و العالمية و هو أمر لم يكن يعتاده و لكنه فى النهاية حقق استفادة كبرى و حصل على الخبرة اللازمة من مشاركته الأولى فى الأوليمبياد.

 

هذا العام فى نهائى سباق 1650 ياردة بدورى الجامعات الأميركى حصل أكرم على المركز الثالث بعد أن قدم سباق ممتاز و تكتيك أكثر من رائع فخاض السباق بسرعة تصاعدية فقد كان الثلث الأخير أسرع من الثلث الثانى و الذى كان بدوره أسرع من الثلث الأول للسباق.

 

الرقم الذى سجله 14.22.99 دقيقة هو ثالث أفضل رقم بتاريخ هذا السباق و بفارق 58 جزء من الثانية فقط عن الرقم القياسى.

 

و يؤكد المدير الفنى لمنتخب مصر أن من أسباب نجاح أكرم هو التناغم التام فى العمل و النظام التدريبى بينه و بين مدربيه بجامعة South Carolina مما يعود عليه بشكل ايجابى.

 

بعد النتائج العظيمة لفريدة و أكرم أصبحت جامعات و مدربى الولايات المتحدة هم من يسعون وراء السباحين المصريين و على دراية كبيرة بهم.

 

فى الجزء الثانى و الذى سيتم نشره لاحقا يتحدث كابتن شريف حبيب عن فريدة عثمان و ما ينقص سباحى مصر لتحقيق ميدالية أوليمبية بدورة طوكيو 2020.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

swim

حوار المدير الفنى لمنتخب مصر للسباحة كابتن شريف حبيب مع ESN (الجزء الثالث)

  كتب: محمد رمضان   فى الجزء الثالث من الحوار يبدأ كابتن شريف حديثه بالسباحة ...