الرئيسية / أبطال من ذهب / حوار | مروان مدبولي: أشعر بالفخر عندما أحمل علم مصر على منصات التتويج.. ولن أتنازل عن الذهب في أولمبياد الشباب

حوار | مروان مدبولي: أشعر بالفخر عندما أحمل علم مصر على منصات التتويج.. ولن أتنازل عن الذهب في أولمبياد الشباب

 

حوار / محمد إيهاب

شاب نشأ في عائلة تعشق الملاكمة، مهدت الطريق أمامه من أجل أن يتدرب ويتأسس في بيئة رياضية، بدأ حياته في رياضة الملاكمة منذ الصغر، وها هو الآن قد حصد الميدالية البرونزية لبطولة العالم للشباب والتي أقيمت في المجر في أواخر الشهر الماضي، ويستعد للمشاركة في مونديال الشباب في الأرجنتين، والذي ينطلق في شهر أكتوبر القادم، “مروان مدبولي” يحكي كواليس حياته مع الملاكمة لشبكة ESN في سياق الحوار التالي :

حدثني عن بدايتك وكواليس قصة حياتك مع الملاكمة وكيف تطور مشوارك حتى الآن ؟

بدأت في لعبة الملاكمة منذ صغري بواقع أن عائلتي كلها ملاكمين وأبظال دوليين، ففي بداية الأمر كنت أتدرب مع خالي الكابتن سيد عبد العال في نادي السكة الحديد، ثم انتقلت بعد ذلك لنادي الترسانة وقمت بالتدريب هناك لمدة عام حصدت فيه بطولة الجمهورية ودخلت المنتخب عن طريقها، ثم بعد ذلك بدأت بالتعامل مع الخبراء الكوبيين، وهم أحد أسباب تألقي حتى الآن.

ما هي أصعب أزمة واجهتك خلال مسيرتك  ؟

الأزمة الأصعب في مسيرتي تمثلت في إصابة في قدمي قبل بطولة العرب، وحينها قمت بعمل عملية فتح خراج كبير في قدمي قبل البطولة بيوم، وتحاملت على نفسي وشاركت في البطولة.

ما هي أفضل لحظة مرت عليك في حياتك في اللعبة ؟

أفضل لحظات حياتي كانت عندما حققت الفوز على بطل دولة كزاخيزستان، لأن المعروف في الملاكمة أن كزاخيستان هي الدولة المصنفة الأولى عالمياً وجميع لاعيبيها أبطال عالم.

ما هو إحساسك بعد تحقيق هذه الميدالية الأخيرة ؟

إحساس لا يوصف بكل تأكيد، فعندما تقوم برفع علم بلدك وسط بلاد العالم أجمع فهذا شعور رائع، يجعلني أشعر بالفخر أنني قمت بتشريف بلدي، وجعلتها وسط مكانة عالية بين بلاد العالم.

كيف كان استعدادك لهذه البطولة ؟

كنت في أشد حالات التركيز، فمن بعد دورة الألعاب الإفريقية قمت بالدخول في معسكر مغلق مع الخبير الكوبي، وكابتن نادية مدربة المنتخب.

ما هو طموحك في الفترة المقبلة وكيف تستعد لأولمبياد الشباب بالأرجنتين  ؟

طموحي طبعاً تحقيق الميدالية الذهبية في أولمبياد الشباب، فأنا الآن في معسكر مغلق استعداداً للبطولة، فأنا أسعى لأكون أول شاب مصري يحقق ميدالية ذهبية في تاريخ الملاكمة.

بماذا تطالب المسئولين من أجل تحقيق انجازات أكبر من ذلك ؟

كل ما نحتاجه هو وجود رعاه يقوموا برعاية المنتخب، فأنا أرى أن وجود رعاه سيعطي دافع أكثر لنا في تحقيق الإنجازات.

في رأيك.. ما الفرق بين ممارسة اللعبة داخل وخارج مصر ؟

حاليا لا يوجد فرق بين ممارسة اللعبة داخل وخارج مصر، فنحن نمتلك خبير كوبي يعد من أفضل المدربين في العالم، لأنه يطبق فكر المدرسة الكوبية والتي تعد من أفضل مدارس الملاكمة في العالم.

ما رأيك في دور الإعلام حاليا ودعمه للملاكمة بوجه خاص وللألعاب الأخرى بوجه عام ؟

قبل ذلك لم يكن يوجد اهتمام اعلامي بأي لعبة أخرى غير كرة القدم، ولكن بعد دورة ألعاب البحر المتوسط قام الإعلام بتسليط بعض الضوء علينا وعلى إنجازاتنا.

هل عرض عليك التجنيس من قبل ؟

لا لم يعرض علي التجنيس من قبل، وأنا لا افكر في هذا الأمر إطلاقاً.

ما رأيك في الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ؟

أرى أن الدكتور أشرف صبحي شخصية كبيرة ويسعى بالفعل في النهوض بكافة الرياضات في مصر.

بعيداً عن الملاكمة.. ما هي هوايتك المفضلة وكيف تمارسها ؟

أهوى تنس الطاولة، وأمارسها بين الحين والأخر في أيام الراحة.

شاهد أيضاً

4 لاعبين ولاعبات مصريين فى نصف نهائى بطولة أمريكا المفتوحة للاسكواش

تقام اليوم مباريات الدور نصف النهائى من بطولة أمريكا المفتوحة للاسكواش التى تقام على ملاعب …