الرئيسية / أخبار / خسارة منطقية امام السويد ولكن يمكن تداركها..

خسارة منطقية امام السويد ولكن يمكن تداركها..

كتب : عمر الجمل

خسر المنتخب الوطني المصري اولي مبارياته في بطولة كاس العالم لكرة اليد امام نظيره السويدي بنتيجة 27 : 24 في مباراة غريبة الاحداث ، شهدت هبوط وصعود لاداء المنتخب المصري اثر بشكل كبير علي نتيجة المباراة.

بداية يبدو ان ديفيدز المدرب الاسباني لمنتخبنا  يملك نفس الفكر الخاص بعرفان مدرب المنتخب السابق في الفترة من عام 2005 حتي 2008 ، فالرجل يبدو انه غير مقتنع اننا نستطيع فتح الملعب هجوميا واللعب علي الاجنحة ، ربما لغياب صانع لعب حقيقي في المنتخب يستطيع توزيع اللعب والتحكم في رتم اللعب وتحريك زملائه الاعبين والاستفادة هجوميا من مختلف المراكز، فبدا المنتخب بتشكيل يضم احمد الاحمر وكريم ايمن في مركزي الجناح الايمن والايسر وكلا اللاعبان يستطيعا اللعب كظهيران ويجيدا التمرير والتصويب وكان هدف ديفيدز من ذلك خلق الفرص والصناعة عن طريق خمسة لاعبين متحركين حول لاعب الدائرة القوي محمد ممدوح هاشم ، ويتلافي ضعف صناعة اللعب والابتكار عند لاعب الارتكاز الخلفي اسلام حسن ، المميز جدا في الاختراق ولكن ينقصه الكثير في امتلاك الملعب وصناعة اللعب.

وللاسف لم ينجح التشكيل المكون من يحي خالد الظهير الايمن الشاب ، واسلام حسن صانع الالعاب ويحي الدرع الظهير الايسر في فرض رتمهم او خلق هجوم قوي في مواجهة المنافس الذي يلعب بدفاع 6-0 قوي جدا ولا يترك اي ثغرات.

فكانت بداية المباراة متواضعة من منتخبنا سمحت للسويد بصنع الفارق ولم يمنعهم الا تالق الحارس كريم هندواي ، والدفاع القوي بطريقة 6-0 متحركة  بقيادة ابراهيم المصري في مركز 3 .

لكن بعد مرور منتصف الشوط الاول ادرك ديفيدز عيوب تشكيله فاخرج يحي خالد المهزوز واعاد الاحمر لمركز الظهير الايمن ، ودفع بسند في الجناح الايمن ، واخرج اسلام حسن المتالق في التهديف والغير موفق في الصناعة وابدله باحمد خيري ، وايصا سحب يحي الدرع الغير موفق إطلاقا بعلي زين في الظهير الايسر ، والحقيقة ان مستوي المنتخب تغير كليا بتلك التغيرات فوجود الاحمر وعلي زين في الخط الخلفي خلق شكل هجومي قوي لمنتخبنا وتنويع في اللعب ، وصناعة للاهداف مما قلص الفارق من خمسة اهداف لهدفان فقط في نهاية الشوط الأول .

في بداية الشوط الثاني عاد المدرب لنفس تشكيله فعاد التذبذب مرة اخري ولكنه لم يستمر طويلا تلك المرة ، فاستفاقة يحي خالد ويحي الدرع ، والتالق الواضح لممدوح هاشم جعلت منتخب مصر ندا لنظيره السويدي حتي نهاية اللقاء ، ولولا غياب التوفيق لتمكنت مصر من خطف تعادل علي الاقل في نهاية المباراة .

ملاحظات علي اللقاء :

كريم هندواي : من افضل مبارياته اطلاقا مع منتخب مصر وهو نجم اللقاء الأول من منتخبنا.

محمد ممدوح هاشم : تطور كبير في المستوي وقلب هجوم مرعب وموثر جدا انتظرناه طويلا بعد اعتزال جوهر نبيل.

محمد سند : غياب واضح للاعب محترف واحد هدافي الدوري الفرنسي ، نرجو ان يكون ماتش للنسيان والقادم يكون افضل .

ارقام من المباراة :

هدافو الفريق : محمد ممدوح هاشم واحمد الاحمر برصيد 5 اهدافه يليهم يحي خالد ويحي الدرع برصيد 4 اهداف.

صناعة الاهداف :علي زين واحمد خيري و يحي خالد 3 تمريرات موثرة ، احمد الاحمر 2 تمريرة موثرة.

منتخب مصر بشكل عام ادي مباراة جيدة للغاية دفاعيا وكرة اليد تعتمد بشكل اساسي علي حراسة المرمي والدفاع ، وبالفعل استطعنا ان نحقق هذا الجزء بشكل كبير في مباراة اليوم ولكن الجانب الاخر وهو الهجوم لم يكن في المستوي المطلوب ، يرجي من ديفيدز تدارك هذه العيوب في قادم المباريات ، وربما يعتمد بشكل اكبر علي علي زين في مركز صانع الالعاب مع الدفع باسلام حسن في مركز الظهير الايسر ، وبالطبع اعطاء وقت مشاركة اكبر لاحمد الاحمر ومحمد سند.

اخيرا بنتائج مباريات اليوم ومستوي المنتخب يجب ان نطمع في الحصول علي المركز الثاني في المجموعة ومحاولة تحقيق انجاز غاب عنا كثيرا في لعبة تمتلك كل الانجازات المصرية في الالعاب الجماعية عالميا..

شاهد أيضاً

حوار| “هتلر” يتحدث عن الصعاب التي واجهت الزمالك.. والتفوق المستمر على الأهلي.. وطموح الفريق في كأس العالم.. ورسالة قوية لممدوح هاشم

حوار وتصوير/ محمد إيهاب حقق فريق كرة اليد بنادي الزمالك الفوز ببطولة دوري المحترفين يوم …