أخبارالرئيسيةالعاب جماعيةبطولات عالميةتقاريررياضات أولمبية

تونس تخسر وقد تخرج مبكرا من بطولة العالم لكرة اليد

فوز سهل للدانمارك علي البحرين واداء طيب لكاب فيردي رغم الهزيمة من المجر

في مباراة كانت الاهم نظريا لمنتخب تونس ببطولة العالم اخفق نسور قرطاج في تحقيق المطلوب وخسروا بنتيجة 30 : 28 امام منتخب بولندا ضمن مباريات المجموعة الثانية والتي اقيمت علي صالة العاصمة الادارية الجديدة .

تونس افتقدت الحلول الجماعية واعتمدت بشكل كلي علي الخط الخلفي وتحديدا الظهير الايسر مصباح الصانعي الذي احرز 9 اهداف وصانع اللعب محمد امين درمول الذي احرز 6 اهداف وصنع 4 اهداف ولم يكن هناك اي دور تقريبا للظهير الايمن الذي لعب فيه اضطراريا يوسف معرف الظهير الايسر وذلك لغياب امين بنور واسامة حسني الظهيران الاساسين بتونس في مركز الظهير الايمن فظهر الفريق عاجزا تماما عن التهديف بدون الصانعي ودرمول ولاعب الدائرة جهاد جاب الله الذي احرز 5 اهداف وهو عدد جيد ولكنه اهدار 3 كرات من انفرادات تامة بالمرمي ولكن يشكر علي اداءه مقارنة بباقي الفريق فالثلاثي الصانعي ودرمول وجاب الله احرزوا 20 هدفا كاملا من اصل 28 هدف احرزهم الفريق التونسي بالمباراة ، علي الجانب الاخر استطاع فريق بولندا تنويع اللعب وخلق تنوع هجومي جيد رغم نقص خبرة اغلب افراده وتالق بشكل خاص الجناح الايمن موريتو الذي احرز 11 هدف كاملة ساهمت في تفوق فريقه بشكل واضح ويمكن قراءة تنوع وفعالية الاداء الجماعي لبولندا من نسبة الاهداف من الهجوم المرتد السريع التي بلغت 8 اهداف مقابل هدف وحيد لتونس ليعكس الرقم قوة الدفاع البولندي وسرعة انطلاقه من الدفاع للهجوم وكثرة اخطاء الهجوم التونسي ايضا علي مستوي الاجنحة احرزت بولندا 4 اهداف مقابل هدف تونسي وحيد في حين وضح تفوق تونس في التصويب من ال 9 امتار باحرازها 7 اهداف مقابل هدفان لبولندا وهذا كما اشرنا بسبب تالق الصانعي ودرمول ويوكد غياب الحلول الجماعية عن تونس .

هذا وتبدو حظوظ تونس في الصعود للدور الثاني صعبة للغاية حيث ستحتاج للفوز علي البرازيل او اسبانيا مع لعب نتائج باقي الفرق لصالحها خصوصا بعد تعادل البرازيل واسبانيا في وقت سابق ويبدو ان الفريقان في جاهزية افضل من تونس وحتي بولندا .

وتتصدر بولندا المجموعة برصيد نقطتان ويليها البرازيل واسبانيا بنقطة وتونس في المركز الرابع بدون نقاط .

علي جانب اخر حققت الدانمارك الفوز علي البحرين بنتيجة 34 : 20 ضمن مباريات المجموعة الرابعة التي اقيمت علي الصالة الكبري بمجمع صالات باستاد القاهرة لتوكد الدانمارك جاهزيتها للبطولة وهي احد ابرز المرشحين لحصد اللقب ، في حين تمتلك البحرين فرصة جيدة في الصعود في حال تحقيقها فوز علي واحد من منتخبي الكونغو الديموقراطية و الارجنتين .

وتتصدر الدانمارك بتلك النتيجة المجموعة امام الارجنتين بفارق الاهداف وبرصيد نقطتان لكل منتخب منهم في حين تحتل الكونغو الديموقراطية المركز الثالث بفارق الاهداف عن البحرين .

وعلي صالة حسن مصطفي اقيمت مباراة ضمن مباريات المجموعة الاولي حققت فيها المجر الفوز علي كاب فيردي بنتيجة 34 : 27  في لقاء شهد اداء مميز من كاب فيردي في مشاركتها الاولي ببطولات العالم وترفع امالها في التاهل للدور الثاني الذي ستحتاج فيه للفوز علي منتخب اوراجواي الذي خسر بنتيجة كبيرة امام المانيا ويبدو ان المهمة لن تكون صعبة علي كاب فيردي في تحقيق انجاز تاريخي بالتاهل للدور الثاني بالبطولة .

وتتصدر المانيا المجموعة بفارق الاهداف عن المجر برصيد نقطتان لكلا منهما وتاتي كاب فيردي في المركز الثالث بفارق الاهداف عن الاوراجواي .

عمر الجمل

كاتب مهتم بالالعاب الرياضية المختلفة يكتب في هذا المجال منذ اكثر من 10 سنوات ، له اكثر من 500 مقال منشور علي شبكة الانترنت متنوعة بين تحليل ونقد وتغطية لفعاليات رياضية مختلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى